مستشار "ابن زايد" يوجِّه رسالة تحذيرية إلى 14 حاكمًا عربيًّا.. ويثير ضجة واسعة

مستشار بن زايد يوجه رسالة تحذيرية إلى 14 حاكمًا عربيًا.. ويثير ضجة واسعة
  قراءة
الدرر الشامية:

وجّه عبد الخالق عبد الله المستشار السابق لولي عهد أبو ظبي رسالة تحذيرية إلى حكام الجمهوريات العربية مما حدث في الجزائر، ما أثار جدلًا واسعًا على موقع "تويتر".

وكتب "عبد الله" على حسابه في "تويتر" مطالبًا الحكام العرب بضرورة الاتعاظ من نهاية "بوتفليقة": "رسالة الجزائر لـ 14 نظامًا جمهوريًّا عربيًّا: لا لرئيس عربي مدى الحياة بعد اليوم. اخجلوا واسمعوا واتعظوا وغادروا مبكرًا بكرامتكم يرحمكم شعبكم".

وأضاف "عبد الله" :"من حق الشعب الجزائري أن يفرح فقد حقق إنجازًا تاريخيًّا في وقتٍ قياسي وبأسلوب حضاري ومن واجبنا أن نفرح له ومعه، فهذا الأسبوع هو أسبوع الجزائر في التاريخ العربي المعاصر.. حفظ الله الجزائر".

وأثارت تغريدة عبدالله عبد الخالق، جدلًا واسعًا على موقع "تويتر" وتساءل مغردون عن سبب تخصيص رسالته إلى حكام الجمهوريات العربية دون الملكية والتي منها الإمارات.

وفي هذا السياق كتب مغرد: "وأنظمتكم يادكتور هل محكومون مدى الحياة لماذا لا تتحررون؟".

وعلق آخر: "الرسالة يجب أن تكون حتى للأنظمة الملكية المستبدة لقد حان الوقت لترحلوا وتتركوا الشعوب تقرر مصيرها".

بينما انتقد آخرون تدخل الإمارات لدعم الثورات المضادة في دول الربيع العربي وكتب مغرد: "رسالة من شعوب 14دولة جمهورية أن لا تتدخل الإمارات تحديدًا في خيارات الشعوب".

وكان الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة، أعلن الثلاثاء الماضي، استقالته بعد احتجاجات شعبية تشهدها البلاد منذ أسابيع.



تعليقات