خاص الدرر: فتح تحقيق في قضية امرأة هزَّت شمال حلب.. تُعِيد للأذهان حادثة مأساوية لسوريّة بلبنان

خاص الدرر: فتح تحقيق في قضية امرأة هزَّت شمال حلب.. تُعِيد للأذهان حادثة مأساوية لسورية بلبنان
  قراءة
الدرر الشامية - عمر جيجو:

علمت شبكة الدرر الشامية، أن إدارة مشفى "الهلال الأزرق" في شمال حلب، بدأت تحقيقًا موسعًا في قضية هزَّت الرأي العام بشمال حلب، تمثّلت في ولادة امرأة على باب المشفى بعد رفض استقبالها.

وأفاد مراسل الدرر الشامية بشمال حلب، بتداول أنباء عن ولادة امرأة على باب مشفى "الهلال الأزرق" بعد رفض استقبالها، مثلما حدث في لبنان منذ أكثر من عام، عندما رفض مشفى لبناني استقبال سوريَّة للولادة.

وأوضح مراسلنا، أن الحادثة وقعت فجر أمس السبت؛ حيث ذكر زوج المرأة أن القابلة قامت بطرد زوجته الحامل، ورفضت استقبالها، مبينًا أنها وضعت مولودها على باب المشفى، بعد مرور ساعات.

رد إدارة المشفى

وقال مصدر خاص بإدارة المشفى لـ"الدرر"؛ ردًّا على هذه الأنباء: إن "إدارة المشفى ستحقق في القضية وسننشر نتيجة التحقيقات على العلن، وإن كان الحق على القابلة سنتخذ ضدها الإجراءات القانونية المناسبة".

وأضاف المصدر -فضَّل عدم ذكر اسمه-، أن عمل إدارة المشفى هو مساعدة "الناس بمختلف طبقاتهم ولن نتهاون بأي إساءة تجاه أي مريض"، مبينًا أن المشفى خدمي وليس ربحي ويتلقى دعمًا من منظمة "ida".

واُنشأ مشفى "الهلال الأزرق" بعد الثورة بقليل قرب معبر باب السلامة الحدودي لقربه من المعبر مع تركيا ليتم إدخال الحالات التي تستدعي دخولها للمشافي التركية.



تعليقات