نسف مقر لميليشيا "الدفاع الوطني" في الميادين.. ومقتل عناصر من "قوات الأسد" تحت التعذيب

نسف مقر لميليشيا "الدفاع الوطني" في الميادين.. ومقتل عناصر من "قوات الأسد" تحت التعذيب
  قراءة
الدرر الشامية:

نسف هجوم انتحاري، مقرًا يتبع لميليشيا "الدفاع الوطني" في مدينة الميادين شرقي دير الزور؛ مما أسفر عن وقوع قتلى وجرحى من عناصر هذه القوات.

وأفادت مصادر محلية، بقتل 13 عنصرًا من الميليشيا وجرح 15 آخرين، إثر تفجير انتحاري نفسه في مقر للدفاع الوطني وميليشيا أخرى موالية للأمن العسكري بالقرب من الحديقة في وسط المدينة.

وشهدت المدينة استنفارًا لقوات النظام والمليشيات المتواجدة في المنطقة بعد العملية؛ حيث نصبت عدة حواجز على مداخل المدينة وتحديدًا من جهة البادية؛ تحسبًا لأي تسلل من عناصر من "تنظيم الدولة".

وعثرت قوات النظام على جثتين لعنصرين تابعين لها -بحسب المصادر- بالقرب من منطقة الماكف القريبة من قلعة الرحبة، وعليهما آثار للتعذيب.

وكان انتحاري فجَّر نفسه في مبنى الموارد البشرية بداخل مدينة دير الزور والذي تتخذه الميليشيات الإيرانية مقرًا لها، السبت الفائت؛ حيث أسفرت العلمية عن مقتل وجرح عشرات العناصر.



تعليقات