"فيلق الشام" ينفي إشاعات انضمامه للفيلق السادس ويوضح حقيقة مباحثاته السرية مع روسيا

فيلق الشام ينفي اشاعات انضمامه للفيلق السادس الروسي
  قراءة
الدرر الشامية:

نفى "فيلق الشام" الإشاعات التي تتحدث عن مباحثات بين جماعة "الإخوان المسلمين" وروسيا لانضمامه إلى الفيلق السادس،  كما نفى ارتباطه بأي علاقة مع جماعة "الإخوان المسلمين"، وذلك عبر بيانٍ رسميّ بثّه، اليوم الجمعة.

وقال "فيلق الشام" في بيانه، إنه فصيل ثوري عسكري من مكونات "الجبهة الوطنية للتحرير"، تعهد بالدفاع عن أرض سوريا وأهلها، ولايوجد بينه وبين الروس أو غيرهم من الغزاة المحتلين أي صلة .

وبحسب نص البيان، قال "فيلق الشام": " بين  الفينة والأخرى تظهر بعض الأكاذيب المغرضة والتلفيقات الخبيثة لتطال من الثوار الشرفاء، وتُنسب إلى جهات مجهولة؛ حيث تداولت اليوم وسائل إعلام محلية خبرًا منقولًا عن مصدر مجهول يدعي حدوث مباحثات بين (الاخوان المسلمين) والجانب الروسي حول انضمام (فيلق الشام) إلى مايسمى بالفيلق السادس".

ونوَّه الفيلق إلى أن قيادته هي فقط المعنية بتمثيله، وما يصدر عنها يتم نشره عبر معرفاته الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي، وغير ذلك فهو مردود على صاحبه، بحسب نص البيان.

وأكد أن تداول مثل هذه الأخبار والإشاعات الصادرة عن جهات غير معروفة، هدفها شق الصف وزرع الفتنة بين الثورة والثوار وحاضنتهم، وماهو إلا من عمل جهات استخباراتية معادية للثورة وفصائلها.








تعليقات