"الدفاع الروسية" تعلن قصف مواقع في إدلب بالتنسيق مع تركيا

"الدفاع الروسية" تعلن قصف مواقع في إدلب بالتنسيق مع تركيا
  قراءة
الدرر الشامية:

أعلنت وزارة الدفاع الروسية، مساء اليوم الأربعاء، عن قصف مواقع في محافظة إدلب بالتنسيق مع تركيا.

وبرَّرت الوزارة في بيانٍ لها، عمليات القصف التي أسفرت عن سقوط قتلى وجرحى مدنيين، بأنها استهدفت مستودع أسلحة تابع لـ"هيئة تحرير الشام".

وقال البيان: "وجهت طائرات القوات الجوية الفضائية الروسية وبالتنسيق مع الجانب التركي ضربة جوية دقيقة إلى مستودع أسلحة وذخائر تابع لتنظيم (هيئة تحرير الشام) في مدينة إدلب".

وأضاف: "وبحسب معلومات مؤكدة عبر قنوات عدة، نقل المسلحون قبل ذلك إلى المستودع دفعة كبيرة من الطائرات المسيرة الضاربة، وخطط الإرهابيون لاستخدامها في شن هجوم جوي على قاعدة حميميم الروسية"، وفق زعمها.

وبحسب مراسل شبكة الدرر الشامية؛ فإن الحصيلة الأولية لعمليات القصف التي طالت السجن المركزي وسط مدينة إدلب، هي مقتل 9 مدنيين وإصابة أكثر من 30 آخرين.

يشار إلى أن القصف الروسي، يأتي بعد يوم واحد من إعلان "تحرير الشام" القبض على خلية تابعة للنظام في إدلب، وتتلقى تعليمات من "قاعدة حميميم" الروسية.



تعليقات