تركيا تبحث مع روسيا وأمريكا عملية عسكرية محتملة في سوريا

تركيا تبحث مع روسيا وأمريكا عملية عسكرية محتملة في سوريا
  قراءة
الدرر الشامية:

أكدت مسؤولة بوزارة الدفاع التركية، أمس الثلاثاء، أن بلادها تبحث مع روسيا والولايات المتحدة العملية العسكرية المحتملة في شرق الفرات بسوريا. 

وقالت ناديدة شبنام أكطوب، المتحدثة باسم وزارة الدفاع التركية:  "بشأن الاستعدادات شرقي الفرات، التي ما زال من المقرر بحثها ، فإن التنسيق مع الولايات المتحدة وروسيا على وجه الخصوص مستمر".

ونقلت وكالة أنباء "الأناضول" عن "أكطوب" أيضًا قولها إن التنسيق بين أنقرة وموسكو بشأن منطقة إدلب في شمال غرب سوريا، حيث اتفق البلدان على إنشاء منطقة منزوعة السلاح، مستمر بنجاح "رغم الاستفزازات".

وأضافت "أكطوب" أن تركيا وروسيا تنسقان أيضًا الدوريات المشتركة في منطقة بلدة تل رفعت السورية الشمالية التي تسيطر عليها الميليشيا الكردية الانفصالية.

وتريد تركيا إنشاء منطقة آمنة في المنطقة الحدودية الواقعة شرقي نهر الفرات التي تسيطر عليها ميليشيا "الحماية" الكردية التي تصنفها أنقرة منظمة إرهابية بعد انسحاب معظم القوات الأمريكية.

والأسبوع الماضي، قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إنه ليس بوسع تركيا الموافقة على تسليم السيطرة على المنطقة الآمنة المزمعة في سوريا لأية جهة أخرى.

وأضاف "أردوغان": إذا لم تتمكن أمريكا من استعادة أسلحتها في سوريا فعليها أن تسلمها لتركيا. بحسب وكالة "رويترز".



تعليقات