تجدد العمليات العسكرية في درعا.. نسف سيارة لميليشيا "حزب الله" وتصفية قيادي عائد لـ"حضن الأسد"

تجدد العمليات العسكرية في درعا.. نسف سيارة لميليشيا "حزب الله" وتصفية قيادي عائد لـ"حضن الأسد"
  قراءة
الدرر الشامية:

تجددت العمليات العسكرية في محافظة درعا، بعد تنفيذ مجهولين سلسلة جديدة، تمثلت في نسف سيارة تابعة لميليشيا "حزب الله" اللبناني، وتصفية قيادي عائد لـ"حضن الأسد".

وأفاد "تجمع أحرار حوران"، بأن مجهولين استهدفوا مساء أمس الاثنين، سيارة عسكرية تقل مجموعة عناصر من ميليشيا "حزب الله" اللبناني، بعبوة ناسفة؛ ما أسفر عن مقتل أربعة عناصر، بينهم قيادي عسكري بارز.

هذا؛ وأكدت صفحات موالية، تصفية القيادي السابق بالجيش الحر، وأحد أهم رموز المصالحات في حوران الملازم، ناصر حسين العماري (أبو وسيم)، والذي يشغل حاليًّا منصب رئيس مفرزة الأمن العسكري في درعا.

وأشارت الصفحات إلى أنه تم تصفية "أبو وسيم"، عن طريق استهدافه بالرصاص أمام منزله الواقع على طريق المليحة الشرقية – ناحتة بريف درعا.

وكان مجهولون، فجروا أول أمس الأحد، بعبوة ناسفة سيارة ماهر المتوالي، أحد أهم رموز التشيع في درعا، والذي يحاول بمختلف الوسائل المساهمة في نشر التشيع جنوب سوريا.

وتعرَّض "نظام الأسد" مؤخرًا للعديد من الهجمات في درعا؛ أسفرت عن مقتل وإصابة العشرات من قواته، وتبنت معظمها ما يعرف باسم "المقاومة الشعبية".



تعليقات