السويداء تشتعل.. استهداف حاجز لـ"قوات الأسد" بقذائف "أر بي جي" ورشقات نارية

السويداء تشتعل.. استهداف حاجز لـ"قوات الأسد" بقذائف "أر بي جي" ورشقات نارية
  قراءة
الدرر الشامية:

شنَّت فصائل مسلحة في السويداء ومجموعة من الأهالي، اليوم الأحد، هجومًا ضد حاجز لـ"قوات الأسد"، على خلفية مقتل أحد الشباب متأثرًا بإصابته التي تعرَّض لها أثناء مروره من الحاجز.

وأفادت "شبكة السويداء24" على صفحتها في موقع "فيسبوك"، بأن الفصائل والأهالي استهدفوا حاجز "ظهر الجبل" شرقي مدينة السويداء بقذائف "أر بي جي" ورشقات نارية.

وأكدت الشبكة أن الأوضاع متوترة في المنطقة، فيما لم ترد أي معلومات بشأن وقوع ضحايا أو إصابات في صفوف "قوات الأسد"، أو المهاجمين.

وتأتي هذه التوترات على خلفية وفاة شاب متأثرًا بجراح أُصيب بها نتيجة تعرضه لطلقات نارية بعد جدال بينه وبين عنصر بالحاجز، تطور لإطلاق الرصاص قبل أيام في السويداء.

من جانبها، أعلنت عائلة الشاب، ضبط النفس بعد حصولها على تعهدات بمحاسبة قانونية لعنصر "قوات الأسد" الذي قام بالجريمة،  قبل أن يتعرض الحاجز لهجوم بالقذائف، فيما يرجح أن تشهد الأوضاع تصعيدًا متبادلًا.



تعليقات