عقب تسيير تركيا دوريات في محيط إدلب.. النظام يصعد عملياته العسكرية على المحرر

عقب تسيير تركيا دوريات في محيط إدلب.. النظام يصعد عملياته العسكرية على المحرر
  قراءة
الدرر الشامية:

صعَّدت "قوات الأسد" من عمليات القصف الممنهج على المناطق المحرَّرة في شمال سوريا، وذلك بعد ساعات إعلان تركيا تسيير أول دورية عسكرية في المنطقة المنزوعة السلاح بمحيط إدلب.

وأفاد مراسل شبكة الدرر الشامية، بأن قوات النظام قصفت بلدة الخوين بريف إدلب الجنوبي، بالمدفعية الثقيلة، كما استهدفت منازل المدنيين في بلدة "بداما" في منطقة "جسر الشغور" بالريف الغربي، فيما اقتصرت الأضرار على الماديات.

في حين طال القصف الصاروخي من المعسكرات الروسية مدينة "خان شيخون"، وبلدات "معرشمارين ودير شرقي وتلمنس" بريف إدلب الجنوبي.

وفي حماة، قال مراسلنا إن قوات النظام استهدفت بقذائف الهاون قريتي جسر بيت الراس و الحويز بالريف الغربي، كما تعرضت مدينة كفرزيتا بالريف الشمالي لقصف بالصواريخ من المعسكر الروسي.

كما قصفت قوات الأسد بالرشاشات الثقيلة قرية حصرايا بريف حماة الشمالي، دون ورود معلومات عن وقوع إصابات بشرية.

يأتي ذلك بعد أن قامت القوات التركية المنتشرة في محافظة إدلب، اليوم الجمعة، بتسيير أولى دورياتها العسكرية في المنطقة منزوعة السلاح المتفق عليها في "سوتشي" مع روسيا، في السابع عشر من سبتمبر/أيلول الماضي.






تعليقات