مسؤول روسي يُفجِّر مفاجأة مدوية عن حقيقة موقف السعودية وقطر من "نظام الأسد"

مسؤول روسي يُفجِّر مفاجأة مدوية عن حقيقة موقف السعودية وقطر من "نظام الأسد"
  قراءة
الدرر الشامية:

فجَّر ميخائيل بوغدانوف، نائب وزير الخارجية الروسي، اليوم الخميس، مفاجأة مدوية عن الموقف الحقيقي لدولة قطر والمملكة العربية السعودية من النظام السوري.

وقال "بوغدانوف" في مقابلة مع قناة "روسيا اليوم"؛ ردًّا على سؤال بشأن تغيُّر مواقف الدول الخليجية الأربعة "قطر، السعودية، الكويت والإمارات" من النظام السوري: "هناك تغير إيجابي في مواقف تلك الدول".

وبشأن قطر التي تقول إن موقفها لم يتغير من النظام، أجاب: "يقولون لنا في القاهرة اليوم، إن قرار تجميد عضوية سوريا في الجامعة العربية جرى اتخاذه إبان تولي حركة الإخوان المسلمين ومحمد مرسي سدة الحكم في مصر".

وأضاف المسؤول الروسي -نقلًا عن السلطة الحاكمة في قطر: "كل ما تعلق بالقرارات المصرية في تلك الفترة جرى إتخاذه تحت تأثير التوجه الإسلاموي الراديكالي" -وفق وصفه-.

وتابع "بوغدانوف": "نلاحظ أن بعض الدول تحركت باتجاه إستعادة علاقاتها مع دمشق من منطلق علاقات ثنائية، لذلك فالعملية جارية ومستمرة وتزداد زخمًا".

واستشهد المسؤول الروسي بحديث لوزير خارجية الإمارات، عبد الله بن زايد، أن في "سوريا وجودًا لإيران ووجودًا لتركيا في ظل غياب الوجود العربي وهو محق في ذلك، من هنا، نرى أن خطوة الإمارات في اعادة فتح سفارتها في دمشق خطوة مهمة ورمزية".



تعليقات