"تحرير الشام" تكشف تفاصيل ضرب "نظام الأسد" في العمق باللاذقية.. وحصيلة الخسائر بينها إيرانيون

"تحرير الشام" تكشف تفاصيل ضرب "نظام الأسد" في العمق باللاذقية.. وحصيلة الخسائر بينها إيرانيون
  قراءة
الدرر الشامية:

كشف المتحدث باسم الجناح العسكري في "هيئة تحرير الشام"، اليوم الاثنين، تفاصيل ضرب "نظام الأسد" في جبل التركمان بريف اللاذقية، وحصيلة الخسائر التي ضمت عناصر إيرانية.

ونقلت "شبكة إباء"، عن المتحدث، أبو خالد الشامي، قوله: "بعد رصدنا لنقاط العدو -قوات الأسد- في المنطقة المقصودة وضعنا خطة للتسلل إلى عمقهم، وتنفيذ العملية وفق ما رسم لها".

وأضاف "الشامي": "وفعلًا جهزنا قوة من سرايا خلف الخطوط وبدؤوا بالتسلل بعد منتصف الليل عبر نقاط العدو حتى وصلوا إلى المكان المخطط لبدء الهجوم".

وتابع "بعد تأمين دخول القوة المنغمسة فتحوا النار على عناصر النظام واشتبكوا معهم بالأسلحة الخفيفة والمتوسطة وسط تمهيد بالمدفعية الثقيلة التابعة لتحرير الشام".

وأوضح "الشامي" أن حصيلة قتلى النظام في العملية تجاوز الـ 34 قتيلًا، بينهم ضابط إيراني، وعشرات الجرحى، متوعدًا التظام بمزيد من هذه العمليات النوعية خلف خطوطهم.

وتأتي عملية "تحرير الشام" ردًّا على التصعيد العسكري من جانب قوات الأسد على ريفي حماة إدلب؛ والذي أسفر عن مقتل عشرات المدنيين وخلف حركة نزوح واسعة في المنطقة منزوعة السلاح.





تعليقات