وزير الدفاع التركي: ننتظر أمر الرئيس "أردوغان" بشأن العملية العسكرية في منبج وشرقي الفرات 

وزير الدفاع التركي: ننتظر أمر الرئيس "أردوغان" بشأن العملية العسكرية في منبج وشرقي الفرات 
  قراءة
الدرر الشامية:

أعلن وزير الدفاع التركي خلوصي آكار، أن جيش بلاده بانتظار أمر الرئيس رجب طيب أردوغان، لشنّ العملية العسكرية في منبج وشرقي الفرات، بعد إكمال كافة الاستعدادات.

وقال "آكار" خلال جولة أجراها بمنطقة عسكرية في ولاية أغري شرقي تركيا: "القوات التركية على أهبة الاستعداد، وتنتظر أوامر رئيس الجمهورية رجب طيب أردوغان"، بحسب وكالة "الأناضول".

وأضاف: "لن نسمح بتعريض أمن بلادنا للخطر بأي شكل من الأشكال ولا ينبغي أن يشك أحد في ذلك"، مؤكدًا أن بلاده "لن تتخلى عن سيادتها واستقلالها بأي شكل من الأشكال".

وتابع "آكار": "لن نسمح بظهور أي ممر إرهابي جنوب بلادنا في شمال سوريا، لم نسمح على الإطلاق ولن نسمح بذلك أبدًا، تركيا ليس لديها مطامع بأراضي البلدان المجاورة بل تحترم وحدتها، وفي مقدمتها سوريا والعراق".

وشدَّد وزير الدفاع التركي، على أن تركيا "تستهدف الإرهابيين فقط، وليس أشقاءها الأكراد الذين يحاول البعض تحريضهم من خلال إشاعة الفتن والمكائد".



تعليقات