صور جديدة صادمة لـ "أسماء الأسد".. هكذا بدت "سيدة البراميل" خلال تجوّلها في حمص

صور جديدة صادمة لـ أسماء الأسد.. هكذا بدت "سيدة البراميل" خلال تجولها في حمص
  قراءة
الدرر الشامية:

ظهرت أسماء الأسد، زوجة رئيس النظام السوري بشار الأسد، مجددًا في أحد الأحياء الشعبية في سوريا، وذلك بعد شهور من إصابتها بمرض السرطان، وإجرائها عملية جراحية.

ونشرت صفحة الرئاسة السورية صورًا لـ"أسماء"، وهي في لقاء مع عائلات في قريتي الشرقلية ومرج القطا بريف حمص، أمس الأحد، وذلك ضمن مشروعها لتوسيع فرص التسليف للحد من الفقر ومكافحته.

وكشفت الصور عن تغيير في ملامح أسماء الأسد، المعروفة باسم "سيدة البراميل"، وبدت نحيلة عمَّا ظهرت به آخر مرة؛ حيث انخفض وزنها بشكلٍ كبيرٍ منذ إصابتها بمرض سرطان الثدي، الذي أُعلن عن إصابتها به منتصف العام الماضي.

وبحسب رئاسة النظام السوري، فإن البرنامج الذي تقوده "أسماء"، وأُطلق عليه اسم "مشروعي" استفاد منه نحو  76 ألف شخص من كافة المحافظات.

وكانت رئاسة النظام أعلنت، في أغسطس/آب الماضي، إصابة أسماء الأسد بالسرطان؛ حيث قالت: "السيدة أسماء الأسد تبدأ المرحلة الأولية لعلاج ورم خبيث بالثدي اكتشف مبكرًا".

ومنذ إعلان إصابتها بالسرطان، ظهرت أسماء الأسد على وسائل الإعلام التابعة للنظام نحو 10 مرات، يتغير شكلها كل مرة وتبدو ملامحها مختلفة بسبب الكيماوي الذي تتلقاه.

وخضعت أسماء لعملية جراحية، نهاية شهر يناير/كانون الثاني 2019، ضمن رحلة علاجها من سرطان الثدي.



تعليقات