"لافروف" يحرج "أردوغان" ويتحدث عن نقاط الخلاف مع تركيا بشأن سوريا

"لافروف" يحرج "أردوغان" ويتحدث عن نقاط الخلاف مع تركيا بشأن سوريا
  قراءة
الدرر الشامية:

أوضح وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، اليوم الأحد، نقاط الخلاف مع تركيا بشأن الوضع في سوريا.

وقال "لافروف" في مقابلة مع "التلفزيون الفيتنامي" وتلفزيون الصين المركزي، و"فينيكس" قبيل زيارته للصين وفيتنام: "دار الحديث عن إنشاء منطقة عازلة على أساس الاتفاق الذي وقّعته تركيا وسوريا عام 1998. وينحصر الاتفاق في ضرورة التعاون بين الطرفين في إزالة التهديدات الإرهابية على الحدود المشتركة، بما في ذلك السماح لتركيا للقيام بأعمالها في بعض الأجزاء من الحدود في الأراضي السورية".

وأوضح "لافروف" أنه لا يوجد إجماع روسي-تركي حول أي من الميليشيات الكردية في سوريا تعتبر "إرهابية"، وفقًا لما أوردته قناة "روسيا اليوم".

وأضاف:"لا يوجد لدينا فهم مشترك بشأن أي من الأكراد إرهابيون، لدى تركيا موقف فريد، ونحن نفهم قلقهم، إلا أنه يجب فصل القمح عن الزؤان واستبيان أي من الفصائل الكردية متطرفة فعلًا وتشكِّل خطرًا على أمن تركيا".

وفيما يتعلق بتصريحات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، حول القيام بعمليات مشتركة في سوريا، أكد وزير الخارجية الروسي أنه لايوجد خطط للقيام بأعمال عسكرية مشتركة بين روسيا وتركيا وإيران على الأراضي السورية.

وتابع الوزير: "أعربت تركيا عن قلقها إزاء التهديد لأمنها، والنظام السوري يحتج ضد وجود الجيش التركي على أراضي الدولة.

وتأتي تصريحات "لافروف" بعد أيام من عقد الرئيس التركي ونظيريه الروسي فلاديمير بوتين والإيراني حسن روحاني، قمة ثلاثية في منتجع سوتشي الروسي، بحثوا خلالها عدة ملفات سوريّة على رأسها الوضع في إدلب ومصير المناطق التي تعتزم واشنطن الانسحاب منها.

اقرأ أيضًا

- "أردوغان" لايستبعد القيام بعملية مشتركة بين روسيا وتركيا وإيران في سوريا



تعليقات