صحيفة: استعدادات تجري تحت الطاولة لعقد لقاء رئاسي هو الأول من نوعه في دمشق

صحيفة: استعدادات تجري تحت الطاولة لعقد لقاء رئاسي هو الأول من نوعه في دمشق
  قراءة
الدرر الشامية:

كشفت صحيفة "الجمهورية" اللبنانية، اليوم السبت، عن استعدادت تجرى تحت الطاولة للتحضير لزيارة يقوم بها الرئيس اللبناني، ميشال عون، إلى دمشق لمقابلة بشار الأسد.

ونقلت الصحيفة عن مصادر خاصة، أن رئيس الجمهورية اللبناني ميشال عون، أو وزير الخارجية جبران باسيل، هما من سيجريان الزيارة، التي تعد مهمّة لمناقشة ملف النازحين الذي يمثل مشكلة تؤرق الحكومة اللبنانية.

وأكدت المصادر أن "عون" سيحاول فتح موضوع اللاجئين والنازحين السوريين مع رأس النظام، بشار الأسد.

ودللت "الجمهورية" على أن موقف رئيس الحكومة، سعد الحريري، خلال اجتماع مجلس الوزراء الأول وعدم اعتراضه على ما لمح إليه "عون" حول احتمالية إعادة العلاقات مع "نظام الأسد"، إمّا إنه لم يؤيّد كليًّا وضمنيًّا ما ذهب اليه (عون)".

وختمت الصحيفة: "بالتالي آثَر عدم الرد متجنّبًا التصادم معه في بداية انطلاقة الحكومة الجديدة، أو إنه يؤيّده من حيث المبدأ لأنّ النازحين السوريين يجب أن يعودوا عاجلًا أم آجلًا، ولكنه يُحبّذ أن تتم هذه العودة وفق "المبادرة الروسية" التي يؤيّدها.



تعليقات