تركيا تحسم مصير منبج مع واشنطن

تركيا تحسم مصير منبج مع واشنطن
  قراءة
الدرر الشامية:

أعلن وزير الدفاع، خلوصي آكار، اليوم السبت، أن بلاده اتفقت مع الولايات المتحدة الأمريكية على حسم مصير مدينة منبج في سوريا.

ونقلت وكالة "الأناضول" التركية عن "آكار"، قوله إن الجانب الأمريكي وافق على الحيلولة دون تأخير تنفيذ "خارطة الطريق" المتعلقة بمدينة منبج السورية، واستكمالها في أقرب وقت، وذلك في حديثه عن مباحثاته مع وزير الدفاع الأمريكي باتريك شاناهان، في واشنطن، أمس الجمعة.

وأكد "آكار" خلال الاجتماع على التزام تركيا بمكافحة جميع المنظمات الإرهابية وفي مقدمتها "بي كا كا/ ب ي د/ ي ب ك" و"تنظيم الدولة" و"غولن".

وقال "آكار": "رأينا أن الجانب الأمريكي ينظر بإيجابية أيضًا حيال إجراءاتنا في هذه المسألة. ووافقوا على عدم تأخير خارطة طريق منبج، واستكمالها في أقرب وقت، وقالوا إنهم سيدرسون هذا الأمر".

وأوضح أن الوفد التركي أكد على ضرورة إخلاء "منبج" من إرهابيي "ي ب ك" في أقرب وقت، وسحب الأسلحة منهم، وتسليم إدارة المدينة إلى أهلها.

وهددت تركيا في وقتٍ سابقٍ بشن عملية عسكرية على مدينة منبج في شمال سوريا، إذا لم تستطع الولايات المتحدة الأمريكية إخراج الميليشيات الكردية منها.

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أكد لنظيره الأمريكي دونالد ترامب، الشهر الماضي استعداد بلاده لتولي مهمة حفظ الأمن في مدينة منبج، عقب انسحاب الجنود الأمريكيين منها.



تعليقات