الممثل الشهير مكسيم خليل: لن أعود إلى سوريا إلا في هذه الحالة

الممثل الشهير مكسيم خليل: لن أعود إلى سوريا إلا في هذه الحالة
  قراءة
الدرر الشامية:

أوضح الممثل السوري الشهير مكسيم خليل المعارض لنظام الأسد موعد عودته إلى سوريا والأعمال الدرامية السورية.

وقال خليل في حوار مع صحيفة "الأخبار" اللبنانية  عن سبب هجرته للدراما السورية: "هذا السؤال طويل جدًا وشرحه سيأخذ وقتًا"، مضيفًا "لم أهجر الدراما السورية، بل هي من هجرتني!".

وأضاف " لا يمكنني المشاركة في دراما لا تتحدّث عن الواقع في سوريا بكل صدق وأمانة. على المشاريع أن تقول الحقيقة كما هي لا نقل وجهة نظر طرف واحد فقط".

وفي رده على سؤوال لو عرض عليه نصّ جيد هل يعود إلى سوريا والدراما أكد الممثل السوري "لن أعود إلى سوريا ولا إلى المشاريع. لن أرجع إلى تلك الدراما التي تصوّر في بلدي" مشددًا "لن أعود إلا إذا إستطعت قول ما أريد قوله في الدراما وغيرها. وما يمكنني قوله على الشاشات السورية".

وكانت شركة "ميديا ريفليوشين 7" عقدت قبل يومين مؤتمرًا صحافيًا لإطلاق الإعلان الدعائي لمسلسل "صانع الأحلام" الذي سيعرض في رمضان المقبل على شاشة "أبو ظبي"، من بطولة النجم السوري مكسيم خليل الذي غاب عن الدراما الرمضانية عامين.

ويعتبر مكسيم خليل من أشد المؤيدين للثورة السورية، لذا اضطر لمغادرة سوريا بسبب تعرضه للمضايقات الأمنية، وتلقيه تهديدات مباشرة بالقتل.

وفي أكتوبر 2015 أصدر النظام السوري مذكرتي اعتقال بحقه، الأولى صادرة من المخابرات العامة برقم 78442، والثانية من (الأمن السياسي)، وكذلك بحق زوجته (سوسن أرشيد)، وذلك بسبب آرائه المؤيدة للثورة السورية، ورد على ذلك قائلًا: "وجود اسمي واسم زوجتي على قوائم المطلوبين لأفرع النظام الأمنية، وسام شرف أضعه على صدري"، وفق ما نشرته صحيفة (القدس العربي).



تعليقات