"جيش العزة" يفتك بمجموعتين من ميليشيات الأسد في كمين محكم شمال حماة

جيش العزة يفتك بمجموعتين من ميليشيات الأسد في كمين محكم شمال حماة
  قراءة
الدرر الشامية:

صد مقاتلو جيش العزة فجر اليوم الخميس محاولة تسلل لقوات الأسد وميليشياته في ريف حماة الشمالي وأوقعوا قتلى وجرحى في صفوفهم.

وقال عبد الرزاق الحسين المسؤول الإعلامي بجيش العزة لـ"شبكة الدرر الشامية" إن قوات الأسد والميليشيات الإيرانية المساندة لها حاولت التقدم إلى نقطة تابعة لجيش العزة على محور المصاصنة جنوب مدينة اللطامنة في ريف حماة الشمالي ما أدى لاندلاع اشتباكات عنيفة في المنطقة.

 وأضاف المسؤول الإعلامي بجيش العزة أن المقاتلين تصدوا للقوات المهاجمة حيث اكتشفوا عملية التسلل في وقتٍ مبكر وأوقعوا مجموعتين في كمين محكم ما أسفر عن مقتل وجرح العديد منهم.

ويأتي هذا بعد تصعيد شهدته القرى والبلدات المحررة في ريف حماة خلال الأيام الماضية وكان آخرها مساء أمس الأربعاء حيث استهدفت قوات النظام بأكثر من 20 قذيفة صاروخية قرية حصرايا بريف حماة الشمالي، وبقذائف أخرى مدن وقرى كفرزيتا ومحيط الأربعين والزكاة ولحايا بالريف ذاته، ما أسفر عن ارتقاء امرأة وسقوط جرحى.

وكان "جيش العزة" أعلن الثلاثاء الفائت عن مقتل وإصابة عددٍ من جنود النظام، إثر استهداف تجمع لهم على حاجز "الدكتور" بريف حماة الشمالي، وذلك ردًّا على قصف المناطق المحرَّرة.

اقرأ أيضًا

- "جيش العزة" يعلن قتل وإصابة مجموعة لـ"نظام الأسد" في حماة ردًّا على قصف المحرَّر



تعليقات