بعد مطار دمشق الدولي.. "الحرس الثوري" يخلي مواقع جديدة شرقي سوريا بشكل مفاجئ

بعد مطار دمشق الدولي.. "الحرس الثوري" يخلي مواقع جديدة شرقي سوريا بشكل مفاجئ
  قراءة
الدرر الشامية:

كشفت تقارير إعلامية، عن إخلاء الحرس الثوري الإيراني بعض مواقعه شرقي سوريا؛ تجنُّبًا لأي غارات جوية من الطيران الإسرائيلي.

وقال موقع "جرف نيوز": إن "الميليشيات نقلت جزءًا من قواتها المتمركزة في دير الزور إلى معامل الدفاع في منطقة الواحة جنوب شرق حلب"، مشيرًا إلى أن "عملية النقل تمت برًّا، وكان يرافقها دوريات من استخبارات النظام وعناصر (لواء الباقر)".

وأضاف الموقع: أن الضباط والعناصر الإيرانيين اتخذوا من مبنى كامل في مساكن الواحة مقرًّا لإقامتهم، كما خصصوا أحد مستودعات معامل الدفاع لتخزين الأسلحة.

وكانت صحيفة "هآرتس"، العبرية، ذكرت أن إيران تنوي إخلاء مواقعها في مطار دمشق الدولي وخاصة مركز "الإمداد" المخصص لنقل الأسلحة، وذلك بسبب الغارات الإسرائيلية التي استهدفت المكان عدة مرات.

يُذكر أن طائرات إسرائيلية شنَّت يوم الـ22 من الشهر الماضي سلسلة غارات جوية وُصفت بالأعنف واستمرت 55 دقيقة، استهدفت مواقع تخزين أسلحة ومراكز استخباراتية تابعة للنظام السوري ولفيلق القدس الإيراني في مطار دمشق الدولي ومناطق أخرى بالعاصمة.



تعليقات