أنباء عن تحديد السلطات السعودية جلسة لمحاكمة الدكتور "سفر الحوالي"

أنباء عن تحديد السلطات السعودية جلسة لمحاكمة الدكتور "سفر الحوالي"
  قراءة
الدرر الشامية:

كشف حساب "معتقلي الرأي"؛ المعني بشؤون المعتقلين داخل السعودية على "تويتر"، اليوم الخميس، قيام السلطات السعودية بعقد جلسة محاكة للمفكر الإسلامي، الدكتور سفر الحوالي، وأبنائه، وأقاربه المحبوسين.

وقال الحساب عبر تدوينة له، أنه تقرر "عقد جلسة محاكمة للشيخ سفر الحوالي، وأبنائه الثلاثة، وشقيقه وقريبيه أحمد وعبدالله، إضافة إلى مدير مكتبه (8 أشخاص)، يوم الإثنين القادم بتاريخ 18/2/2019، الموافق 13/جمادى الآخرة 1440هـ".

وأوضح الحساب أن تلك المحاكمة جاءت بسبب كتاب ألفه "الحوالي" تحت عنوان "المسلمون والحضارة الغربية"، ووجه فيه سهام النقد للأسرة الحاكمة بالسعودية، ولسياسات "ابن سلمان".

وكان "معتقلي الرأي" قد أكد في وقت سابق، عن إطلاق السلطات السعودية سراح الأبن الأصغر لـ"الحوالي"، وأن الإفراج جاء بعد توقيع تعهد من أحد كبار العائلة بأن يتم إحضار إبراهيم في أي وقت يُطلب فيه للتحقيق.

كما لفت الحساب إلى تعرض أبناء "الحوالي" لـ"التعذيب الجسدي استمر 3 أشهر"، حيث شمل التعذيب "الضرب والجلد والصعق بالكهرباء، كما تعرض الشباب الأربعة أيضاً للتسهير والحرمان من النوم، وتم تهديدهم بسجن أمهم وأخواتهنّ الثلاث"

وكذلك قال الحساب أن "زوجة الشيخ سفر الحوالي وزوجات أبنائه تم استدعاؤهنّ وتوقيفهنّ عدة ساعات بحجة التحقيق معهنّ حول الشيخ وكتابه الأخير"، موضحًا أن "الشيخ الحوالي لا يزال معزولاً عن أبنائه في السجن، و يعاني حاليًا ضغوطًا نفسية شديدة".




تعليقات