موظف بمجلس وزراء "نظام الأسد" ينهي حياته بطلقة في الرأس بدمشق

موظف بمجلس وزراء "نظام الأسد" ينهي حياته بطلقة في الرأس بدمشق
  قراءة
الدرر الشامية:

أنهى موظف في مجلس الوزراء التابع لـ"نظام الأسد"، حياته بعد إطلاق النار على نفسه في العاصمة دمشق.

وأكدت وسائل إعلام موالية، أن شابًّا يعمل محاسبًا ماليًّا لصالح مجلس الوزراء التابع للنظام، انتحر بطلقة بالرأس في منطقة الجزيرة D1 بالقرب من مركز الكهرباء.

وأشارت إلى أن الشرطة والطبيب الشرعي اتجهوا إلى مكان الحادث لإجراء التحقيقات، فيما لم تعرف الأسباب التي دفعت الموظف على الانتحار.

وتعيش مناطق سيطرة النظام السوري، أوضاعًا معيشية صعبة في ظل نقص المواد الأساسية من غاز وكهرباء مواد تموينية، فضلًا عن ضعف الرواتب والأجور.

وشهدت مناطق النظام عدة حالات انتحار أبرزها التي جرت في حمص مطلع الشهر الحالي؛ حيث انتحر رجل يبلغ من العمر 53 عامًا، وحاول آخر الانتحار في حماة.



تعليقات