خطوة غير مسبوقة من "الفيفا" تجاه مونديال قطر 2022

خطوة "غير مسبوقة" من الـ"فيفا" تجاه مونديال قطر 2022
  قراءة
الدرر الشامية:

اتخذ الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا"، اليوم الاثنين، خطوة غير مسبوقة تجاه مونديال كرة القدم 2022، والمزمع عقده في قطر.

وأعلن المسؤول القطري عن المونديال، ناصر الخاطر، عن إنشاء شركة "كأس العالم 2022"، بالتعاون بين لجنة الإرث القطرية، والاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا"، بحسب صحيفة "الشرق" القطرية.

وقال "الخاطر": "وفقًا للنظام الحالي، فالشراكة بين الجانبين قد دخلت حيز التنفيذ فتم تجهيز المكاتب في برج البدع، وتحديد مجلس الادارة الذي يضم مسؤولين قطريين ومسؤولين من الاتحاد الدولي لكرة القدم، وستكون لهذه الشراكة موازنتها الخاصة المقدمة من الاتحاد الدولي لكرة القدم، أما موازنة اللجنة العليا للمشاريع والإرث فهي مسؤولية الدولة".

وتحمل الشركة اسم "فيفا وورلد كاب قطر 2022 إل.إل.سي" ويعني (كأس العالم لكرة القدم في قطر 2022)، ويهدف نموذج الشركة المبتكر إلى تحسين الكفاءة ومستوى السيطرة على تخطيط تنظيم الأحداث الرياضية لجميع الأطراف المعنية.

ويتكون مجلس إدارة الشركة من 9 أعضاء، بما في ذلك فاطمة سامورا، وهي أول سيدة تشغل منصب الأمين العام للاتحاد الدولي لكرة القدم.











تعليقات