"عون" يوجَّه طلبًا إلى إيران بشأن اللاجئين السوريين في لبنان

"عون" يطلب النجدة من إيران لحل مشكلة اللاجئين السوريين
  قراءة
الدرر الشامية:

وجَّه الرئيس اللبناني، ميشال عون، اليوم الاثنين، طلبًا للجانب الإيراني للمساعدة في مسألة عودة اللاجئين السوريين بلبنان إلى بلادهم.

والتقى "عون" اليوم بقصر بعبدا الرئاسي اللبناني، بوزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف؛ حيث أعرب عن امتنانه "للدعم الذي يلقاه لبنان من الجمهورية الإسلامية الإيرانية في المجالات كافة، انطلاقًا من علاقة الصداقة التي تجمع بين البلدين"، بحسب ما نشرته الرئاسة اللبنانية.

وأكد "عون" أن "لإيران دورًا في المساعدة على تحقيق هذه العودة"، مشيرًا إلى أن "الحكومة اللبنانية الجديدة سوف تولي ملف النازحين أهمية خاصة، لا سيما مع تعيين وزير لمتابعته".

ومن ناحيته؛ نقل  "ظريف" رسالة شفهية إلى "عون" من "روحاني": "ضمنها تحياته وتمنياته له بالتوفيق في قيادة مسيرة لبنان"، مجددًا الدعوة التي كان وجهها إليه لزيارة إيران.

واعتبر مراقبون أن ملف اللاجئين السوريين من الملفات الهامة التي ستواجه الحكومة اللبنانية الجديدة، في الوقت الذي تعاني فيه لبنان أزمة اقتصادية خانقة.

وبحسب إحصائيات دولية؛ فإن لبنان تستضيف نحو مليون لاجئ سوري مسجلين ما يعادل نحو ربع عدد سكانه، فيما تشير الحكومة اللبنانية إلى أن هذا الرقم بلغ 1.5 مليون حاليًّا.



تعليقات