أول تعليق من النظام السوري على تصريحات الأمير بندر بن سلطان المهينة لبشار الأسد

أول تعليق من النظام السوري على تصريحات الأمير بندر بن سلطان المهينة لبشار الأسد
  قراءة
الدرر الشامية:

علق عضو في "مجلس الشعب" التابع لـ"نظام الأسد" وأمين سره، خالد العبود، على تصريحات رئيس الاستخبارات السعودية الأسبق، الأمير بندر بن سلطان، والتي حملت إهانة لرئيس النظام، بشار الأسد.

وقال "العبود" في منشور على صفحة تحمل اسمه في "فيسبوك": "أضحكني هذا الكلام كثيرًا -حوار الأمير بندر-، ولم أكن أظن أني سأعلق عليه حين أبلغني عنه المكتب الإعلامي، لكن تناقل بعض الأنباء مثل هذا الكلام، دفعني للتوضيح".      

وأضاف: أن "الأمير بندر بن سلطان يزعم أن هناك زيارة كانت للرئيس بشار الأسد إلى الرياض سرًا في 17 أكتوبر/ تشرين الأول 2010، علمًا أن الملك (عبد الله) كان في زيارة إلى دمشق في 30 يوليو/ تموز 2010، التقى فيها الرئيس الأسد وسافرا معًا إلى بيروت".

وتابع "العبود": أنه بعد تلك الزيارة حصلت "قطيعة طويلة بين دمشق والرياض؛ حيث كان مطلوبًا من الرياض أن تكون من ضمن اصطفاف الحصار على سوريا، عشية اتهامها باغتيال الحريري عام 2005، وبعدها كان عدوان 2006 على لبنان، وتحديدًا على (حزب الله) وسلاحه، وكان مطلوبًا من المملكة أن تكون في عربة العدوان أيضًا".

وكان الأمير بندر بن سلطان، رئيس الاستخبارات السعودية السابق، قد كشف عن حادثة قام فيها الملك السعودي الراحل، عبد الله بن عبد العزيز، بسب رئيس النظام السوري، بشار الأسد، خلال اجتماع في الرياض.



تعليقات