إصدار الحكم النهائي في قضية مقتل "العتر" على يد أمنية "فيلق الشام"

اصدار الحكم النهائي في قضية مقتل "العتر" على يد أمنية "فيلق الشام"
  قراءة
الدرر الشامية:

أصدرت اللجنة القضائية المكلَّفة من قِبَل "فيلق الشام" في منطقة عفرين في ريف حلب الشمالي، يوم أمس الخميس، حكمها النهائي في قضية مقتل أحد عناصر "فيلق الشام" أثناء استجواب فصيله له في وقتٍ سابقٍ.

وقال القيادي في "فيلق الشام" عمر حذيفة عبر قناته الرسمية على "التليغرام"، بأن اللجنة المكلفة من شخصيات من طرف الفيلق وأخرى مستقلة، إضافة لشخصيات من ذوي المقتول، خلصت إلى أن القتل كان بجرم القتل شبه العمد، وعلى أساسه أصدرت اللجنة قرارها.

ويتضمن الحكم بالسجن لمدة عامين على كلٍ من " أحمد الحسن" رئيس المكتب الأمني لـ"فيلق الشام" في عفرين، والمحققين " محسن العوض وأحمد مبيض "، والسجن لمدة عام على السجان " خالد الزيني" ونصف عام على السجان "خالد السليم ".

كما ألزمت اللجنة القضائية المحكومين بدفع دية مالية مغلظة قدرها 48 كيلو غرامًا من الفضة أو مايعادل 24 ألف دولار توزع على ورثة المقتول حسب الشريعة الإسلامية، كما أوصت المحكومين بوجوب الكفارة والتي تتمثل بصيام شهرين متتابعين، مؤكدة بأن لن تخلي سبيل أي محكوم حتى لو انتهت مدة حكمهم ما لم يؤدوا الدية التي ألزموا بدفعها .

يذكر أن المقتول عنصر منتمي لفصيل "فيلق الشام" يدعى محمد إحسان العتر، من مواليد مدينة القصير في ريف حمص الشمالي، قد ألقي القبض عليه بتهمة السرقة منذ نحو أسبوع من الآن، وذلك قبل أن يلقى حتفه بعد ساعات من توقيفه وعلى جسمه آثار تعذيب شديد.

اقرا أيضًا

- حادثة تهز "فيلق الشام".. مقتل عنصر على يد المكتب الأمني بعد اعتقاله بـ24 ساعة












تعليقات