"ناشونال إنترست" تتوقع نشوب خلافات بين بشار وماهر الأسد تزعزع دمشق

"ناشونال إنترست" تتوقع نشوب خلافات بين بشار وماهر الأسد تزعزع دمشق
  قراءة
الدرر الشامية:

توقعت مجلة "ناشونال إنترست" الأمريكية، نشوب خلافات بين رئيس النظام السوري بشار الأسد، وشقيقه قائد الفرقة الرابعة، ماهر الأسد، تزعزع أمن العاصمة دمشق.

جاءت توقعات المجلة في تقرير بشأن التغيرات التي طرأت على القيادات العسكرية في جيش الأسد، والتي شلمت "الفيلق الثاني" و"الحرس الجمهوري"، وذلك بإيعاز من روسيا لإنهاء وجود الميليشيات غير النظامية.

وقال التقرير: إن "ماهر الأسد يعتبر أحد قنوات إيران في القيادة العسكرية، ومن غير المعروف مكانه في مرحلة ما بعد الحرب، وربما توجد تهديدات على حياته".

وأكدت المجلة -بحسب المعلومات المتوفرة لديها-، أنه في ظل التغيرات بـ"جيش الأسد"، وإزاحة روسيا للموالين لإيران، فإنه يحتمل "نشوب خلاف بين (ماهر) وشقيقه (بشار) يؤثر على أمن العاصمة".

وأوضح التقرير أن المشكلة التي يواجهها النظام والروس هي ازدياد عدد التشكيلات العسكرية خارج نطاق "الجيش"؛ خصوصًا مع سعي إيران لإنشاء ميليشيا تابعة لها ومشابهة لـ"حزب الله" الموجود في لبنان.

ورجحت المجلة أن تعمل روسيا على إنعاش الفيالق العسكرية الثلاثة التي كانت موجودة قبل بدء الحرب، من خلال تحويلهم إلى قيادات إقليمية، مشابهة لتلك التي تتواجد في روسيا لاستيعاب كل الميليشيات فيها.



تعليقات