فيصل القاسم يطرح سؤالًا مثيرًا حول تفاوض واشنطن مع حركة "طالبان"

فيصل القاسم يطرح سؤالًا مثيرا حول تفاوض واشنطن مع حركة طالبان
  قراءة
الدرر الشامية:

طرح الإعلامي السوري، فيصل القاسم، اليوم الاثنين، سؤالًا مثيرًا حول تفاوض الولايات المتحدة مع حركة "طالبان" الافغانية. 

وقال "القاسم" في تغريدةٍ عبر حسابه بـ"تويتر": "هل تفاوض أمريكا مع حركة (طالبان) الأفغانية لأنها فشلت في الانتصار عليها، أم لأن أمريكا تخطط لصراع جديد مع روسيا وتحتاج لأفغانستان وحركة (طالبان) تحديدًا في مواجهتها القادمة مع الروس؟".

وكان مسؤولون فى حركة "طالبان" أعلنوا الأسبوع الماضي أن مفاوضين أمريكيين وافقوا على مسودة اتفاق سلام ينصّ على انسحاب القوات الأجنبية من أفغانستان فى غضون 18 شهرًا لينهى أطول حرب خاضتها الولايات المتحدة، بحسب "رويترز".

وتضمنت الصفقة، بحسب صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية، إعلان حركة (طالبان) "تخلّيها عن الجماعات الإرهابية العالمية". وتتضمّن أيضاً تعهّد الحركة بـ"عدم استخدام أفغانستان منطلقًا للهجمات على الولايات المتحدة"، مقابل وقف الولايات المتحدة إطلاق النار، وتحديد جدول زمني للانسحاب من أفغانستان، مضيفة أن الطرفين يضعان اللمسات الأخيرة على الصفقة.

وذكر مصدر من "طالبان" أن بنودًا أخرى تشمل تبادل السجناء وإطلاق سراحهم، ورفع حظر دولى على السفر فرضته الولايات المتحدة على عدد من قادة "طالبان"، واحتمالات تشكيل حكومة أفغانية انتقالية بعد وقف إطلاق النار.



تعليقات