في "سوريا الأسد"..300 ألف ليرة عقوبة من يسرق منشور "فيسبوك"

في "سوريا الأسد"..300 ألف ليرة عقوبة من يسرق منشور فيسبوك
  قراءة
الدرر الشامية:

أصدرت وزارة الإتصالات التابعة لـ"نظام الأسد"، اليوم السبت، قرارًا يقضي بعقوبة من يسرق منشورات موقع التواصل الاجتماعي "الفيسبوك" دون إذن صاحبها.

وجاء في البيان الصادر عن الوزارة: " كثيرًا ما نسمع من أن بعض المستخدمين يقومون بنسخ منشورات غيرهم الذين يتعبون في صياغتها والبحث والتحري عنها بهدف إعدادها ونشرها على موقع "فيسبوك"، وبعد أن يقوموا بنسخ ما تعب غيرهم به من منشورات يعمدون إلى نشرها على صفحاتهم ومجموعاتهم وينسبونها إلى أنفسهم، دون الإشارة للناشر الأساسي".

وأضافت الوزارة بأن " هذا الفعل يعتبر جرمًا بحد ذاته وفقًا لقانون حماية حقوق المؤلّف الصّادر بالمرسوم التّشريعي رقم 62 لعام 2013، وعقوبة هذا الفعل الحبس من شهر إلى سنة، والغرامة من 50 ألف ليرة سوريّة إلى 300 ألف ليرة سوريّة، أو بإحدى هاتين العقوبتين، وتضاعف العقوبة في حال تكرار هذا الفعل".

وأثار تعميم الوزارة موجةً من السخرية بين السوريين، و انتقد معظمهم هذا التعميم، كون "فيسبوك" منصة تواصل إجتماعي مثل هكذا قرارات من حق الشركة لا وزارة إتصالات، كما طالب معظمهم مكافحة الجرائم الحقيقية التي تحدث في مناطق سيطرة النظام من قتلٍ وخطفٍ وسرقةٍ قبل مكافحة الجرائم الرقمية.



تعليقات