روسيا تحسم موقفها من مسألة انسحاب إيران من سوريا

روسيا تحسم موقفها من مسألة انسحاب إيران من سوريا
  قراءة
الدرر الشامية:

حسم السفير الروسي لدى إيران، ليفان دجاغاريان، اليوم الجمعة، موقف بلاده من مسألة انسحاب العسكريين الإيرانيين من سوريا

وقال السفير الروسي في لقاء مع وكالة "سبوتنيك": "هذه القضية هي من اختصاص قيادة النظام السوري. وإذا تمت مناقشتها ، فبين دمشق وطهران فقط، لأن الوجود العسكري الإيراني في سوريا شرعي والمستشارون الإيرانيون موجودون بدعوة من النظام السوري الشرعية"، على حد قوله.

ويذكر بهذا الصدد، أن إيران قدمت دعمًا عسكريًّا واقتصاديًّا لـ"نظام الأسد"، منذ آذار/مارس 2011، لقمع الثورة السورية؛ وتسبب ذلك في قتل وتشريد ملايين السوريين.

وكان موقع "ديبكا" الاستخباري المُقرَّب من جيش الاحتلال الإسرائيلي قال أمس  في تقريرٍ له: "إن روسيا ربطت بقاء إيران في سوريا بانطلاق الانسحاب الأمريكي منها"، مشيرًا إلى أنها طلبت من تل أبيب المساعدة بتسريع انسحاب القوات الأمريكية.

وتطالب الولايات المتحدة روسيا بالضغط على إيران للانسحاب من سوريا وتعمل إدارة (ترامب) على تطوير إستراتيجية جديدة لتحقيق هدفها وفقًا لصحيفة "إن بي سي".

وتؤكد الخطة على الجهود السياسية والدبلوماسية لإجبار إيران على الخروج من سوريا عن طريق الضغط عليها ماليًّا، وسيتم حجب مساعدات إعادة الإعمار من المناطق التي تتواجد فيها القوات الإيرانية والروسية، كما ستفرض واشنطن عقوبات على الشركات الروسية والإيرانية التي تعمل في إعادة الإعمار في سوريا.

اقرأ أيضًا

- موقع استخباري: روسيا أجبرت أمريكا على قرار الانسحاب من سوريا.. وهذا المقابل



تعليقات