مقتل أخطر أمني لـ"تنظيم الدولة" في إدلب

مقتل أخطر أمني لـ"تنظيم الدولة" في إدلب
  قراءة
الدرر الشامية:

قتل أخطر عنصر أمني لـ"تنظيم الدولة" في إدلب، اليوم الخميس، بعد إنفجار عبوة ناسفة فيه ومرافقيه في "وادي حج خالد" غربي إدلب.

ونقلت "شبكة إباء"، عن المسؤول الأمني في "تحرير الشام"، أنس الشيخ، قوله: "إن عبيدة العبيد، كان يحاول زرع عبوة ناسفة قرب بيت أحد مقاتلي الهيئة قرب قرية وادي حج خالد، فانفجرت العبوة وقتل مرافقه وأصيب إصابة بليغة".

وأضاف "الشيخ": "نقل عزام إلى المشفى وقتل بعدها متأثرًا بجراحه"، مشيرًا إلى أنه يعمل أمنيًّا لدى "تنظيم الدولة"، وهو أحد أفراد خلية "أبو حسن المصري" الذين أدخلوا سيارة مفخخة على مقر يتبع للهيئة  قرب الكنسروة في مدينة إدلب.

وأكد المسؤول الأمني بالهيئة، أن "عزام" يعتبر رأس خلية وادي حج خالد، التي احترفت في خطف المدنيين وطلب الفدية المالية مقابل إطلاق سراحهم، مبينًا أن "هذه هي الخلية التي سيكشف الجهاز الأمني عنها قريبًا".

ويلاحق الجهاز الأمني لـ"تحرير الشام" الخلايا التابعة لـ"تنظيم الدولة" والتي تنشط في إدلب والمناطق المُحرَّرة، وتعمل على زعزعة الاستقرار فيها عن طريق التفجيرات والاغتيالات لمقاتلي الفصائل.



تعليقات