أكاديمي روسي يحذر من سيناريو مرعب بعد انسحاب أمريكا من سوريا

أكاديمي روسي يحذر من سيناريو مرعب بعد انسحاب أمريكا من سوريا
  قراءة
الدرر الشامية:

حذر رئيس معهد الاستشراق لدى أكاديمية العلوم الروسية، والمستشار السابق للمبعوث الأممي الخاص السابق إلى سوريا، فيتالي نعومكين، اليوم الجمعة، من سيناريو مرعب تخطط له أمريكا بعد انسحابها من سوريا.

وقال "نعومكين" في حديثٍ لوكالة "سبوتنيك": هناك مخاوف من أن انسحاب واشنطن من سوريا، قد لا يكون إلا غطاء لسيناريو مرعب، ولاستفزازات باستخدام أسلحة كيميائية، يوجِّه بعدها الأمريكان ضربة إلى الأهداف الإيرانية في سوريا، أو حتى، يحاولون الإطاحة بالنظام السوري.

وأضاف الأكاديمي الروسي: "مثل هذه السيناريوهات المرعبة واردة، وإحداها يقوم على التشكك في أن (ترامب) سيرحل الآن، وسيسحب كل الأمريكيين من سوريا، وسيرحل أيضًا حلفاؤه. وبعدها سينفّذ أحدٌ ما مجددًا استفزازًا باستخدام الأسلحة الكيميائية، والتي ستلصق بـ(الأسد)، وعندها يوجِّه الأمريكيون ضربة إلى أهداف في سوريا…وكل الأحاديث هي غطاء، والهدف هو توجيه ضربة للإيرانيين. ومن جهةٍ أخرى الإطاحة بالنظام السوري".

وتابع: "نحن لا نعلم بعد، كيف سيكون هذا، وهل سيكون انسحاب 100%. تجري عملية تفاوضية جدية جدًا في كل المسارات".

وتطرق "نعومكين" إلى الجهات التي ستشغل مواقع الأمريكيين في حال انسحابهم، فقال في هذا الصدد: " أما مَن سيشغل مكان الأمريكيين، فيصعب القول الآن. أعتقد أن النظام السوري بدعم من روسيا، سيفعل كل شيء لكي يضع الأراضي شرق الفرات تحت سيطرته. إنها مهمة جدًا اقتصاديًّا".

وفي وقتٍ سابقٍ اليوم، أعلن مسؤول في وزارة الدفاع الأمريكيّة أن الجيش الأمريكي بدأ بسحب معدّات عسكرية من سوريا، وفقًا لوكالة "فرانس برس".

ومن جانبها، نقلت وكالة "رويترز" عن الكولونيل شون رايان، المتحدث باسم التحالف الدولي، قوله إن التحالف "بدأ عملية انسحابه المدروس من سوريا. حرصًا على أمن العمليات، لن نعلن جداول زمنية أو مواقع أو تحركات محددة للقوات".

يذكر أن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، قد أعلن يوم 19 ديسمبر/كانون الأول عام 2018، أن بلاده هزمت "تنظيم الدولة" في سوريا، وهذا بفضل وجود قواته هناك.

اقرأ أيضًا

- أمريكا تعلن بدء سحب قواتها من سوريا



تعليقات