إعلامي فلسطيني لـ"الدرر الشامية": هذه رسائل "حماس" في ذكرى انطلاقتها الـ31

إعلامي فلسطيني مُقرّب من المقاومة لـ"الدرر الشامية": هذه رسائل "حماس" في ذكرى انطلاقتها الـ31
  قراءة
الدرر الشامية - أحمد رحال:

أوضح الإعلامي الفلسطيني أحمد قنيطة، الرسائل التي وجهتها حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، خلال حفل انطلاقتها الـ31 في قطاع غزة.

وقال "قنيطة" في تصريحات خاصة لـ"شبكة الدرر الشامية": إن "الحشد الجماهيري الكبير الذي جاء ليجدد العهد والبيعة مع قيادة الجهاد والمقاومة -حسب تعبيره- هو الرسالة الأهم في مهرجان الإنطلاقة".

وأضاف: أن الحشد الجماهيري "كان بمثابة استفتاء شعبي وجماهيري على المضي قدمًا في خيار الكفاح المسلح ونبذ خيارات الذل والاستسلام الذي يُسمى بالتنسيق والتعاون الأمني مع العدو الصهيوني الذي تتبناه سلطة حركة فتح في الضفة الغربية".

وتابع "قنيطة": "كما وجهت حماس عدة رسائل للشعب الفلسطيني وشكرته على احتضانه لأبنائه المجاهدين في جميع مراحل الجهاد والكفاح ضد الاحتلال الصهيوني، وحيّت الجماهير الفلسطينية التي شاركت في مسيرات العودة وكسر الحصار وقدمت التضحيات دون كلل أو ملل".

وأشار إلى أن، "حركة حماس دعت السلطة الفلسطينية في الضفة الغربية المحتلة لرفع القبضة الأمنية الآثمة عن ثوار ومقاومي الضفة وتمكينهم من العمل على مقاومة الإحتلال والتصدي لهجمات واقتحامات جنود الاحتلال المستمرة لمدن وقرى الضفة المحتلة".

وختم "قنيطة"، بالتأكيد على أن "(حماس) تسعى لتطوير علاقاتها مع محيطها الإقليمي وعمقها العربي والإسلامي كي تعود بالقضية الفلسطينية إلى عمقها الأصيل بعد أن قزمته مشاريع التسوية الإنهزامية التي تقودها السلطة بالضفة على أساس وطني"، وفق قوله.



تعليقات