"الجبهة الوطنية" تنفِّذ عملية نوعية ضد قوات النظام بحلب وتكبّده خسائر

"الجبهة الوطنية" تنفذ عملية نوعية ضد قوات النظام بحلب وتكبده خسائر
  قراءة
الدرر الشامية:

نفَّذت "الجبهة الوطنية للتحرير"، اليوم الجمعة، عملية نوعية ضد قوات النظام في ريف حلب وكبّدته خسائر بشرية.

وأفادت مصادر ميدانية، أن مقاتلي جيش إدلب الحر التابع لـ"الجبهة الوطنية" شنّوا هجومًا مباغتًا على مواقع "قوات الأسد" على محور الراشدين بريف حلب الغربي.

وأضافت المصادر، أن العملية أدت لتدمير تحصينات قوات النظام التي تستهدف نقاط رباط الثوار ومقتل  4عناصر من ميليشيات "الأسد".

ويذكر أن محور الراشدين يشهد يومياً قصفاً متبادلاً بين نقاط سيطرة فصائل الثوار، وقوات نظام الأسد حيث تسعى الأخيرة لتقويض اتفاق إدلب المبرم بين تركيا وروسيا في شهر سبتمبر/ أيلول الماضي.

وكانت "هيئة تحرير الشام" قتلت قبل يومين ثلاثة عناصر من "قوات الأسد" على جبهة خان طومان بريف حلب الجنوبي.

وفي ذات السياق، دفعت "تحرير الشام" وكذلك فصائل غرفة عمليات "وحرض المؤمنين" بتعزيزات عسكرية كبيرة إلى خطوط التماس الأولى مع النظام؛ تحسبًا لأي هجوم على المناطق المحرّرة.











تعليقات