الجيش اللبناني يشن حملة مداهمات لمخيمات اللاجئين في عرسال ويعتقل عشرات السوريين بينهم نساء

الجيش اللبناني يشن حملة مداهمات لمخيمات اللاجئين في عرسال ويعتقل عشرات السوريين بينهم نساء
  قراءة
الدرر الشامية:

شن الجيش اللبناني اليوم الأربعاء، حملة مداهمات واسعة على مخيمات اللاجئين السوريين في بلدة عرسال الحدودية واعتقل عشرات الشباب.

و ذكرت صحيفة "النهار" اللبنانية أن قوة معززة من الجيش اللبناني داهمت أكثر من 20 مخيمًا للاجئين السوريين، وسط إجراءات أمنية واسعة النطاق في البلدة وإقامة حواجز ونقاط مراقبة وتفتيش.

وأضافت الصحيفة أن الجيش اعتقل عددًا من النازحين السوريين منهم مطلوبون بمذكرات توقيف أمنية.

وفي ذات السياق أفاد ناشطون أن الحملة المداهمات بدأت فجر اليوم بمشاركة حزب الله والجيش اللبناني واستمرت عدة ساعات تخللها اعتقالات طالت نحو  300 رجل وأكثر من 20 امرأة.

وأضاف الناشطون أنه تم جمع المعتقلين قرب منشرة للحجر في منطقة وراء الجفر قرب المصلبية وتم ضربهم وإهانتهم وإذلالهم ثم تحويلهم إلى الأفرع الأمنية علما أن هذه المخيمات يعيش فيها المدنيون العزل.

وكان الجيش اللبناني اعتقل 121 لاجئًا سوريًا، الشهر الماضي، خلال حملة طالت مخيم وادي الأرنب في عرسال، وفق ما ذكرت الوكالة الوطنية للإعلام  الناطقة باسم الحكومة اللبنانية.

ويعاني اللاجئون في لبنان من ظروف معيشية صعبة، سواء داخل المخيمات أو خارجها، إما بسبب التضييق الأمني وتأخير استصدار الإقامات، أو من خلال الاعتقالات التعسفية.



تعليقات