حدث حكومي لبناني مرتقب قد يقلب الطاولة عالميًّا على "نظام الأسد" وروسيا

حدث حكومي لبناني مرتقب قد يقلب الطاولة عالميًا على "نظام الأسد" وروسيا
  قراءة
الدرر الشامية:

يستعد وزير شؤون النازحين في لبنان، معين المرعبي، إلى عقد مؤتمر للكشف عن معلومات قد تقلب الطاولة عالميًّا على "نظام الأسد" وروسيا بشأن أهم خططهم.

وأكد "المرعبي" خلال لقائه مع عددٍ من أعضاء منظمة "هيومن رايتس ووتش"، أنه سيعرض في المؤتمر صورًا ومعلومات عن قتل النظام السوري للاجئين العائدين من لبنان.

واطلع الوزير اللبناني الأعضاء في "رايتس ووتش" على صور لعمليات قتل حدثت للاجئين السوريين بعد عودتهم إلى أراضيهم، مؤكدًا أن 20 لاجئًا تعرضوا للقتل.

وتحدث "المرعبي" في لقاءٍ مع موقع "جنوبية" الشيعي المعارض، عن دورٍ تمارسه ميليشيا "حزب الله" حاليًّا، يتمثل في خطف السوريين، وتسليمهم إلى النظام السوري.

يشار إلى أن الوزير اللبناني، تحدث في الخامس من نوفمبر/ تشرين الثاني الجاري، عن امتلاكه لمعلومات عن قتل النظام لسوريين عادوا في يونيو/ حزيران الماضي، بحسب ما ذكرته وكالة "الأناضول".

وكان المفوض السامي للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، فيليبو جراندي، قال خلال زيارة إلى بيروت، في أغسطس/ آب الماضي، إن اللاجئين قلقون من مسائل، بينها عدم توفر البنية التحتية والخوف من تعرضهم للعقاب أو التجنيد العسكري حال العودة لسوريا.



تعليقات