أول إجراء لمعتقلي سجن حماة المركزي بعد قرار إعدام 11 منهم

أول إجراء لمعتقلي سجن حماة المركزي بعد قرار إعدام 11 منهم
  قراءة
الدرر الشامية:

نفّذ معتقلو سجن حماة المركزي، اليوم الاثنين، أول إجراء رافض لقرار النظام السوري بإعدام 11 منهم، ونقل آخرين إلى سجن صيدنايا المركزي بريف دمشق سيء السمعة.

وبحسب ما نقلت مصادر إعلامية عن المعتقلين داخل سجن حماة المركزي، فإنهم قد دخلوا في إضراب مفتوح عن الطعام والشراب؛ رفضًا لقرار النظام.

واتفق المعتقلون أن يشمل الإضراب جميع السجناء في كافة الأقسام، مؤكدين استمراره حتى إلغاء الأحكام، بحسب المصادر الإعلامية.

وكان "نظام الأسد" قرَّر نقل 40 معتقلًا من سجن حماة المركزي إلى سجن صيدنايا المركزي بريف دمشق؛ حيث سيُنفِّذ حكم الإعدام بحق 11 منهم.

وكان المعتقلون نفَّذوا استعصاءً داخل السجن، مطلع مايو/أيار عام 2016، للمطالبة بإلغاء أحكام الإعدام الصادرة بحق عددٍ منهم، إلا أن قوات النظام رفضت مطالبهم حينها، لكن حكم الإعدام لم يُنفَّذ في ذلك الوقت.



تعليقات