"نظام الأسد" يضاعف معاناة أهالي شمال حمص بطلبٍ قاسٍ.. مدته 7 سنوات

"نظام الأسد" يضاعف معاناة أهالي شمال حمص بطلب قاسٍ.. مدته 7 سنوات
  قراءة
الدرر الشامية:

ضاعف "نظام الأسد" من معاناة أهالي ريف حمص الشمالي، وذلك بعد فرض طلبٍ قاسٍ عليهم تزيد مدته عن سبع سنوات.

وأكد عددٌ من سكان ريف حمص الشمالي، أن النظام طالبهم بدفع الضرائب المتراكمة عليهم منذ سبع سنوات، وهو تاريخ انطلاق الثورة.

وأوضح أحد الأهالي أنه مطالب بدفع 300 ألف ليرة فاتورة كهرباء، و100 ألف أخرى للضرائب، و25 غرامات، فيما قال آخر إنه مطالب بدفع ربع مليون ليرة ضرائب.

وفي ذات السياق، فرضت مؤسسة المالية التابعة للنظام في الرستن ضرائب على أصحاب المحال التجارية تصل إلى 15 ألف ليرة لتعويض الضرائب المتراكمة عبر السنوات، علاوة على فواتير الكهرباء التي تصل إلى 20 ألفًا.

وسيطرت قوات النظام على مدينة الرستن والبلدات التابعة لها، في مايو/أيار الماضي، عقب اتفاق توصّلت إليه مع "الفصائل العسكرية" هناك، وشهدت المنطقة بعد ذلك حالة من تدهور الأوضاع الاقتصادية والطبية.











تعليقات