غضب روسي من "المخابرات الجوية".. وقرارت سرية بشأن مطار دمشق

غضب روسي من "المخابرات الجوية".. وقرارت سرية بشأن مطار دمشق
  قراءة
الدرر الشامية:

أكدت مصادر خاصة، أن قيادة القوات الروسية في سوريا غاضبة من "المخابرات الجوية" التابعة لـ"نظام الأسد"، واتخذت على خلفية ذلك قرارات سرية بشأن مطار دمشق الدولي.

ونقلت صحيفة "المدن" اللبنانية عن المصدر، قوله: "إن الجانب الروسي غاضب من (المخابرات الجوية) التابعة للنظام والمسؤولة عن أمن مطار دمشق وحمايته، جراء تهريب شخص مطلوب بهذه السهولة، من دون وجود مُهمة رسمية".

والشخص الذي تم تهريبه هو القيادي في "فيلق القدس" الإيراني، المُلقّب بـ"الحاج أبو أيهم"، والذي أسس شبكةً للتجسس على القيادات الروسية في سوريا لصالح إيران.

وفي ذات السياق، أشار المصدر الخاص إلى صدور أوامر من الجانب الروسي، لإجراء تبديلات على مستوى ضباط الصف الأول في مطار دمشق الدولي.

وشملت التبديلات -بحسب المصدر- الضباط على الحدود مع لبنان، على خلفية الحادثة، بعد ورود أنباء عن هروب أشخاص مُرتبطين بـ"أبو أيهم" إلى معاقل "حزب الله" اللبناني.

يشار إلى أن "أبو أيهم" مُقرب من قائد "فيلق القدس"، قاسم سليماني، وقد عمل لثلاث سنوات مضت في مجال التجسس على الروس في دمشق، وقد هرَّبه الإيرانيون بطائرة شحن من دمشق إلى طهران، بعد اكتشاف أمره من الروس.



تعليقات