"المقاومة الشعبية" في درعا توجِّه ضربة جديدة موجعة للأمن العسكري

"المقاومة الشعبية" في درعا توجِّه ضربة جديدة موجعة للأمن العسكري بالنظام
  قراءة
الدرر الشامية:

وجهت المقاومة الشعبية في درعا، اليوم الخميس، ضربة جديدة موجعة لفرع الأمن العسكرية عبر استهداف حاجز له بين منطقتي الكرك والغارية.

وشنّ مقاتلو المقاومة الشعبية هجومًا على الحاجز العسكري؛ ما أسفر عن مقتل ثلاثة من عناصر "الأمن العسكري" وإصابة آخرين، فيما انسحب المنفذون.

ويتعرض أهالي منطقتي الكرك والغارية، إلى المضايقات وعمليات السلب والسرقة للسيارات المارة هناك من جانب الحاجز التابع للأمن العسكري الواقع بينهما.

وتأتي هذه العملية بعد عدة عمليات ناجحة لـ"المقاومة في درعا" كان آخرها مقتل خمسة عناصر بينهم ضابط من ميليشيا "حزب الله" اللبناني في ريف درعا الغربي بالقرب من مدينة جاسم.

وتحاول المقاومة الشعبية الرد على خروقات "قوات الأسد" في المنطقة لردع عناصر الأفرع الأمنية ووضع حد لأي تجاوز لهم وخصوصًا في المناطق المحررة سابقًا.



تعليقات