قياديّ بالجيش الحر يطالب بدفن "خاشقجي" في سوريا بعد العثور على جثته.. ويوضح الأسباب

قيادي بالجيش الحر يطالب بدفن خاشقجي في سوريا بعد العثور على جثته.. ويوضح الأسباب
  قراءة
الدرر الشامية:

طالب قياديٌّ في الجيش السوري الحر، اليوم السبت، بدفن الصحفي والإعلامي، جمال خاشقجي، في سوريا بعد العثور على جثته.

وقال رئيس المكتب السياسي في "لواء المعتصم"، مصطفى سيجري، في تغريدةٍ عبر حسابه بـ"تويتر": "إنْ تم العثور على شيءٍ من جثمان صديق الشعب السوري، جمال خاشقجي، فسوف نتقدم بطلبٍ إلى أهله والجهات المختصة للسماح لنا بنقله ودفنه في الأراضي السورية".

وأضاف: "فسوريا الحرة تليق به ويليق بها، وسنضع له نصبًا تذكاريًّا إلى جانب شهدائنا، وليكن رمزًا جميلًا عظيمًا لكل من وقف إلى جانب شعبنا وقضيتنا بصدق".

وكان "خاشقجي" يرى في آخر لقاءٍ له على "تليفزيون سوريا"، أن الثورة السورية لم تنتهِ بعد، وبشار الأسد لن يحكم سوريا إلا كمحتل.

وأعلنت المملكة العربية السعودية رسميًّا، في الساعة الأولى من صباح السبت، عن مقتل "خاشقجي" إثر "تشاجر وتشابك بالأيدي" تم داخل قنصلية بلاده في إسطنبول.

واختفى الصحفي السعودي، في 2 أكتوبر / تشرين الأول الجاري، عقب دخوله قنصلية بلاده في إسطنبول لإجراء معاملة رسمية تتعلق بزواجه قبل أن تعلن الرياض عن مقتله اليوم.

اقرأ أيضًا

- أعضاء بالكونجرس يشككون في الرواية السعودية بشأن مقتل "خاشقجي".. والبيت الأبيض يدعو لتحقيق العدالة



تعليقات