بعد فتح معبر "نصيب".. الداخلية الأردنية تُصدر توجيهًا عاجلًا للاجئين السوريين

بعد فتح معبر "نصيب".. الداخلية الأردنية تصدر توجيهًا عاجلًا للاجئين السوريين
  قراءة
الدرر الشامية:

أصدرت وزارة الداخلية الأردنية، اليوم الثلاثاء، توجيهًا عاجلًا إلى اللاجئين السوريين على أراضيها، وذلك في أول قرار بعد افتتاح معبر "نصيب - جابر" الحدودي بين عمَّان ودمشق.

وطالبت الوزارة اللاجئين السوريين المتواجدين بشكلٍ "غير رسمي" بتصحيح أوضاعهم عن طريق مكاتب المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة، بحسب ما ذكرت المفوضية على صفحتها الرسمية بموقع "فيسبوك".

وأوضحت المفوضية أن قرار وزارة الداخلية يستهدف كل سوري غادر المخيم، قبل يوم 1 يوليو/تموز 2017، ولم يعد لإتمام إجراءات الكفالة الرسمية والداخلين عن طريق الشريط الحدودي ولم يُسجَّلوا لدى المفوضية.

ويحصل السوري بعد تصحيح وضعه على بطاقة الخدمات الخاصة باللاجئين السوريين للاستفادة من الخدمات المقدمة من مفوضية اللاجئين، بحسب القرار الذي ينتهي العمل به، يوم 31 مارس/آذار 2019.

واستقبل الأردن أكثر من مليون لاجئ سوري خلال السنوات الثمان الماضية، من بينهم 650 ألف مسجلين لدى المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، لكن عمّان أغلقت أبواب الدخول أمام السوريين بشكلٍ حازمٍ منذ سنوات.



تعليقات