هكذا ردّت السعودية على الاتهامات بقتل "خاشقجي"

هكذا ردت السعودية على الاتهامات بقتل خاشقجي
  قراءة
الدرر الشامية:

ردَّ الأمير عبد العزيز بن سعود بن نايف، وزير الداخلية السعودي، اليوم السبت، على الاتهامات الموجهة للمملكة بقتل الصحفي السعودي، جمال خاشقجي.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية عن الأمير عبد العزيز بن سعود، قوله: "ما تم تداوله بوجود أوامر بقتله هي أكاذيب ومزاعم لا أساس لها من الصحة تجاه حكومة المملكة، المتمسكة بثوابتها وتقاليدها والمراعية للأنظمة والأعراف والمواثيق الدولية".

وأكد الوزير السعودي، شجب المملكة واستنكارها لما يتم تداوله في بعض وسائل الإعلام من اتهامات زائفة وتهجُّم على السعودية حكومةً وشعبًا على خلفية قضية اختفاء "خاشقجي".

وشدد على حرص السعودية التام على مصلحة مواطنيها في الداخل والخارج، وحرصها بشكلٍ خاصّ على تبيان الحقيقة كاملة في موضوع اختفاء المواطن جمال خاشقجي، منوهًا بالتعاون مع الحكومة التركية من خلال لجنة التحقيق المشتركة وغيرها من القنوات الرسمية.

كما أكد على أهمية دور وسائل الإعلام في نقل الحقائق وعدم التأثير على مسارات التحقيق والإجراءات العدلية.

ورحبت السعودية، أمس الجمعة، بما أعلنته تركيا عن تجاوبها مع طلب المملكة العربية السعودية بتشكيل فريق عمل مشترك يجمع المختصين في البلدين للكشف عن ملابسات اختفاء (خاشقجي) في مدينة إسطنبول".

واختفى "خاشقجي"، الثلاثاء الماضي، عقب دخولة القنصلية السعودية في إسطنبول -بحسب خطيبته خديجة جنكيز- لإنهاء أوراق لإتمام زواجه، فيما نقلت وكالة "رويترز" عن مصادر أمنية تركية أنه قُتل، إلا أن الرياض تنفي ذلك.

اقرأ أيضًا

- السعودية ترحب بالتعاون مع تركيا لكشف مصير "خاشقجي"



تعليقات