السعودية ترحب بالتعاون مع تركيا لكشف مصير "خاشقجي"

أول رد من السعودية على تشكيل فريق مع تركيا لكشف مصير خاشقجي
  قراءة
الدرر الشامية:

رحب مصدرٌ سعوديّ مسؤول، اليوم الجمعة، بالتحركات المشتركة مع تركيا للكشف عن مصير الكاتب والصحفي، جمال خاشقجي.

وذكرت وزارة الخارجية السعودية على موقعها الرسمي في "تويتر"، أن مصدرًا سعوديًّا مسؤولًا رحب بما أعلنته تركيا عن تجاوبها مع طلب المملكة العربية السعودية، بتشكيل فريق عمل مشترك يجمع المختصين في البلدين الشقيقين للكشف عن ملابسات اختفاء "خاشقجي" في مدينة إسطنبول.

وثَمَّن المصدر السعودي هذه الخطوة الإيجابية مؤكدًا ثقته التامة بقدرة فريق العمل المشترك وتعاون عناصره على القيام بالمهام المناطة به على أكمل وجه، كما أكد المصدر حرص المملكة الكبير على أمن وسلامة مواطنيها أينما كانوا، بحسب بيان الوزارة.

وأعلنت الرئاسة التركية، مساء الخميس، أن الرياض وأنقرة قررتا تشكيل مجموعة عمل مشتركة للكشف عن مصير "خاشقجي"، بناءً على مقترحٍ من الجانب السعودي.

واختفى "خاشقجي"، الثلاثاء الماضي، عقب دخولة القنصلية السعودية في إسطنبول -بحسب خطيبته خديجة جنقيز- لإنهاء أوراق لإتمام زواجه، فيما نقلت وكالة "رويترز" عن مصادر أمنية تركية أنه قُتل، إلا أن الرياض تنفي ذلك.



تعليقات