الأردن.. الأمير حمزة بن الحسين ينقلب على أخيه الملك بتغريدة

الأردن: الأمير "حمزة بن الحسين" ينقلب على أخيه الملك بتغريدة!
  قراءة
الدرر الشامية:

أثارت تغريدة  للأمير حمزة بن الحسين، أمس الثلاثاء، موجة من الخوف من بوادر انقلاب للأمير على أخيه الملك عبد الله الثاني، وسط تعليقات شعبية مؤيدة لتلك الخطوة من الأمير.

وانتقد الأمير "حمزة" في تغريدة له بحسابه الرسمي على موقع التدوين المصغر "تويتر" سياسات المملكة الاقتصادية، بالتزامن مع موافقة القصر الملكي على إحالة حكومة "الرزاز" قانون "ضريبة الدخل" المثير للجدل للبرلمان للتصديق عليه.

وقال الأمير "حمزة" في تغريدته: "ربما البداية يجب أن تكون بتصحيح نهج الإدارة الفاشلة للقطاع العام، وإجراء جدي لمكافحة الفساد المتفشي، ومحاسبة جادة للفاسدين، وإعادة بناء الثقة بين المواطن والدولة".

وتابع: "وليس بالعودة لجيب المواطن مرارًا وتكرارًا لتصحيح الأخطاء المتراكمة، إلا إذا كان القصد دفع الوطن نحو الهاوية"، في إشارة لقانون "ضريبة الدخل".

وفي تعليق لأحد المواطنين، ويُدعى "مواطن أردني" على تلك التغريدة قال: "أسعد الله صباحك سموك.. من أين لنا بقائد يقوم بما تفضلت به من إصلاحات جذرية للفساد والدولة ويقود دفة الوطن إلى بر الأمان وأنت تعلم بأن من يمتلك زمام القيادة آخر همه الوطن والمواطن".

لينهي المواطن الأردني تغريدته المثيرة بقوله: "ألا يستحق الأردن قائد حقيقي يكمل ما بدأه المرحوم الحسين بن طلال .. أما آن لك تأخذ مكانك؟!".

وعلى الفور بدأت الأصوات الإعلامية الداعمة للقصر في انتقاد الأمير "حمزة" وتغريدته؛ حيث هاجمت الإعلامية الأردنية المقربة للقصر، والمثيرة للجدل، ديما علم فراج، تغريدة الأمير.

وقالت "ديما": "هل سنصحو غدًا على تغريدة من الأمير حمزة فيها حلول؟ ولا غرّد سموه وطفى الموبايل؟ الانتقاد سهل والتغريد أسهل (اسألوا مجرب)".

وفي تأكيد على تأييدها للقصر الملكي والملك "عبد الله الثاني"، تابعت "ديما" قولها: "الله يعينك سيدنا ما حدا يشعر بالمواطن مثلك كلنا شغالين تنظير بكبسة زر".

وتشهد الأردن حالة من القلق عقب قيام حكومة "الرزاز" بإحالة قانون "ضريبة الدخل" الذي كان سببًا في موجة الاحتجاجات الأخيرة، للبرلمان لإقراره، رغم أن التعديلات التي أُدخلت عليه لم ترقى لطموح الشارع الأردني.

اقرأ أيضًا



تعليقات