خلال مشادة بالبرلمان اللبناني.. "الحريري" ينتصر للاجئين السوريين

خلال مشادة بالبرلمان اللبناني. "الحريري" ينتصر للاجئين السوريين
  قراءة
الدرر الشامية:

شهدت جلسة مجلس النواب اللبناني، اليوم الثلاثاء، مشادة بين رئيس الوزراء اللبناني المكلَّف، سعد الحريري، وأحد النواب، انتصر في نهايتها "الحريري" للاجئين السوريين.

وكان النائب، جميل السيد، قد اعترض على اقتصار كلمة "الحريري" على مخرجات مؤتمر "سيدر" الاقتصادي، الذي عُقد برعاية "الحريري"، وعدم التطرق لقضايا أخرى مهمة.

وبدأت المشادة حين قال "الحريري": "البعض أوقفوا المشاريع، بحجة أن النازحين يستفيدون"، فرد "السيد": "هذا ابتزاز".

وتابع "الحريري": "أنا هنا من أجل (سيدر) وإذا كنا لا نريد التشريع بـ(مؤتمر سيدر) لن أكون هنا"، وأنهى المشادة بقوله: "لنتوقف عن أخذ النازحين السوريين كحجة".

ويتعرض النازحين السوريين بلبنان لمعاملة عنصرية من قِبَل بعض السياسيين والإعلاميين وقيادات الدولة، بحجة أنهم أصبحوا عبئًا على الاقتصاد اللبناني، وأنهم هم السبب في المشكلات التي تعيشها لبنان.

اقرأ أيضًا



تعليقات