"الجبهة الوطنية" تحبط عملية تسلل للنظام بريف حلب وتُكبِّده خسائر

"الجبهة الوطنية" تحبط عملية تسلل للنظام بريف حلب وتكبده خسائر
  قراءة
الدرر الشامية:

أحبطت "الجبهة الوطنية للتحرير"، فجر اليوم الأربعاء، محاولة تقدم لـ"قوات الأسد" وميليشياته في ريف حلب الشمالي الغربي وكبَّدتهم خسائر.

وأفادت مصادر ميدانية، بأن اشتباكات عنيفة اندلعت عقب محاولة "قوات الأسد" التسلل إلى بلدة حيان من جهة بلدة رتيان الخاضعة لسيطرة النظام شمال حلب؛ أسفرت عن مقتل وجرح عدة عناصر.

وأضافت المصادر، أن الاشتباكات تركزت على جبهات رتيان وبيانون وحيان وتل مصيبين والملاح بريف حلب، ترافقت مع قصف مدفعي متبادل بين الجبهة الوطنية و"قوات الأسد".

وأوضحت المصادر، أن مقاتلي الجبهة استهدفوا بالمدفعية مواقع قوات النظام في حيي الراموسة والزهراء والأكاديمية العسكرية غربي مدينة حلب، ردًّا على قصفها منطقة البحوث العلمية وحي الراشدين وقريتي المنصورة والشيخ عقيل.

وشهد ريف حلب الشمالي في وقتٍ سابق حشودًا عسكرية لقوات النظام والميليشيات الإيرانية على جبهات مناطق "غصن الزيتون".



تعليقات