"دي ميستورا": "الأسد" وضع مهلة تنتهي في هذا الوقت قبل هجوم إدلب

"دي ميستورا": "الأسد" وضع مهلة تنتهي في هذا الوقت قبل هجوم إدلب
  قراءة
الدرر الشامية:

كشف المبعوث الخاص للأمم المتحدة ستيفان دي ميستورا، اليوم الثلاثاء، عن مهلة وضعها رئيس النظام السوري بشار الأسد قبل بدء الهجوم على إدلب.

وقال "دي ميستورا" في مؤتمر صحافي من جنيف: "سمعنا من خلال وسائل الإعلام أن الحكومة السورية وضعت مهلة تنتهي، في 10 سبتمبر/أيلول، قبل شن هجوم على إدلب".

أضاف المبعوث الأممي: أن الضربات الجوية في إدلب بسوريا ربما تكون دلالة على أن المحادثات الروسية التركية لا تسير على نحو جيد.

وأشار "دي ميستورا" إلى أنه "يجب حل معضلة وجود 10 آلاف إرهابي وسط مليوني مدني بإدلب"، مطالبًا بإنشاء ممرات آمنة للدخول إلى إدلب والخروج منها.

واعتبر المبعوث الأممي، أن المحادثات الجارية بين روسيا وتركيا تمثل الأساس لتقرير مصير منطقة إدلب الخاضعة للمعارضة دون إراقة دماء.

ومن المقرر أن يجتمع زعماء روسيا وتركيا وإيران، في السابع من سبتمبر/أيلول الجاري في إيران، ومن المتوقع أن يناقشوا الوضع في شمال غرب سوريا.



تعليقات