ردًّا للجميل..عشائر سورية تدعم الليرة التركية

ردًا للجميل..عشائر سورية تدعم الليرة التركية
  قراءة
الدرر الشامية:

قامت عشائر ورجال أعمال سوريون بدعم الليرة التركية التي تشهد تراجعًا في ظل الخلاف بين أنقرة وواشنطن تعبيرًا منهم عن تضامنهم مع الحكومة التركية.

وذكرت وكالة "الأناضول"، أن ممثلي 10 عشائر سورية، قاموا بتحويل مبلغ 500 ألف دولار إلى الليرة التركية،  وذلك ضمن مبادرة لدعم الليرة أطلقها شيوخ العشائر تحت عنوان "رد الجميل".

وأضافت الوكالة، "أن رجل الأعمال السوري، الشيخ أمين العساني - وهو أحد شيوخ العساسنة بحلب - نيابة عن ممثلي بقية العشائر، قام بتحويل المبلغ في أحد فروع "بنك زراعات" في قضاء "ريحانلي" بولاية هطاي جنوبي تركيا.

ومن جانبه، قال "العساني" خلال حديثه للصحفيين، إنهم سيستخدمون الليرة التركية في تجارتهم، وأنهم سيواصلون تحويل أموالهم من الدولار إلى الليرة التركية.

كما أبرم "العساني" عدد من العقود المالية مع شركات محلية للتعامل بالليرة التركية بدل الدولار، علمًا أنه يملك إحدى كبرى شركات المعادن وهي شركة "stm للحديد".

وسبق أن قام السوريون في المناطق التي قامت تركيا بتطهيرها في عملية "درع الفرات" بتحويل مداخراتهم القلية من الدولار إلى "الليرة" التركية دعمًا للرئيس التركي "أردوغان"، ولرد الجميل لتركيا.

وكانت انتشرت دعوات في المناطق المحرَّرة من الشمال السوري لوقف التعامل بالعملات المستخدمة، والتعامل بـ "الليرة التركية" في عمليات البيع والشراء.

يذكر أن العملة التركية خسرت نحو 40% من قيمتها مقابل الدولار هذا العام، مع تسارع وتيرة هبوطها بفعل الخلاف بين تركيا والولايات المتحدة بشأن القس الأمريكي أندرو برانسون، الموقوف في تركيا، والذي يواجه اتهامات بالإرهاب هناك.

 اقرأ أيضًا

- سوريون يدعمون الليرة التركية بهذه الطريقة











تعليقات