"يني شفق" تكشف عن تحركات عسكرية أمريكية خطيرة في شمال سوريا تهدد أمن تركيا

"يني شفق" تكشف عن تحركات عسكرية أمريكية خطيرة في شمال سوريا تهدد أمن تركيا
  قراءة
الدرر الشامية:

كشفت صحيفة "يني شفق" التركية، اليوم الاثنين، عن تحركات عسكرية أمريكية خطيرة في شمال سوريا تهدد الأمن القومي التركي.

وذكرت الصحيفة التركية، أن الولايات المتحدة قامت بتحصين قواعدها ومطاراتها الواقعة شرقيّ نهر الفرات، فضلًا عن تزويدها برادارات حديثة لإقامة منطقة حظر جوي تغطي مناطق سورية تحتلها ميليشيا حزب الاتحاد الديمقراطي وأذرعته العسكرية، بهدف منع تركيا من مكافحة المنظمة.

ونقلت الصحيفة عن مصادر محلية، قولها: "إن التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة، يعمل على تعزيز حماية قواعده في كلّ من محافظات دير الزور، الحسكة، وحلب شرق الفرات".

وأضافت المصادر، أن واشنطن نصبت أجهزة رادار متطورة في قواعدها العسكرية في عين العرب "كوباني" ورميلان بالحسكة بأنظمة رادار حديثة ومتطوّرة، تمهيدًا لإقامة حظر جوي في المنطقة الممتدة من منبج إلى دير الزور شمالي شرقي سوريا".

وأوضحت أن الهدف من هذه الخطوة الأمريكية تقسيم مناطق سوريا على غرار ما حدث في العراق، ومن جهة أخرى تمكين عناصر الميليشيات الكردية الانفصالية هناك.

وترى الصحيفة أن التحرّكات الأمريكية هذه تهدف إلى مواجهة العمليات العسكرية التركية التي تشنها ضدّ الميليشيات الكردية وأذرعتها سواء في سوريا أو العراق.

وتجدر الإشارة إلى أن المبعوث الأمريكي الجديد إلى سوريا جيمس جيفري، وقبل تعيينه، قدم مقترحات خطية، تضمنت فرض حظر جوي وبري شرق سوريا في مسعى للقضاء على "تنظيم الدولة" ومنع ظهوره، ووقف التمدد الإيراني في المنطقة.











تعليقات