"الجبهة الوطنية للتحرير" تتوسّع بانضمام فصيل عسكري جديد

"الجبهة الوطني للتحرير" تتوسع بانضمام فصيل عسكري جديد
  قراءة
الدرر الشامية:

توسّعت "الجبهة الوطنية للتحرير"، بعد اندماج فصيل عسكري جديد إليها، يتألف من 11 كتيبة عاملة في الشمال السوري المُحرَّر، وذلك بهدف توحيد الثوار.
وقال "لواء أحرار الشمال" العامل في مدينة عندان بريف حلب الشمالي، في بيانٍ له، اليوم الأربعاء: إنه "انضم إلى صفوف (الجبهة الوطنية للتحرير)؛ توحيدًا لصفوف الثوار في وجه نظام الأسد".

ويضم اللواء كتائب "الشهيد محمد سلوم، الشهيد علي بلو، صقور الشمال، الشهيد ربيع حمشو، ثوار الشمال، المبشرين، الشهيد خضر حمشو، مغاوير عندان، فرسان الشمال، سرايا الشهادة، الشهيد أبو سلمو شغال، والشهيد أحمد علو".

وكانت عدة فصائل عسكرية في الشمال السوري أعلنت مطلع الشهر الحالي عن اندماجها في تشكيل "الجبهة الوطنية للتحرير"؛ حيث جاء إعلان اندماج الفصائل تزامنًا مع تهديدات النظام بشن عملية عسكرية ضد محافظتي إدلب وحلب.



تعليقات